موقع الو شركة الدويلة للصرافة - ام عبد الله النفيعي - د.سمير لويس - Dr Salim - ام شبيب العازمي - بوريان الشيخ - فاعل خير - امارات قواده لولو ابوظبي - وليد جدوع العنزي- - ام محمد المداويه - مطعم فرعنا كرك مباركيه مطعم كرك الرحاب - نعيمه السنيد - حلويات ناطع حلو ناطع - صالون ملكه ستايل صبغ - مكتب شاخور / ابراهيم - مطعم روستو صباح الاحمد - التجارة حماية المستهلك الشويخ - د.اسمهان - صالون شعر اثيوبي - ناصر يوسف فخرو - انابيب اليوسفي - مفرح الباسل - هند النعيمي - شركة التكامل للتبريد برادات النسر - ام جمال - برادات النسر الورشة - مطعم عيش ودقوس السالميه - محمد الرجيعي - عقيد راشد - الحارس / مجاهد - مكتب ربيع مجلد استشارات هندسية - بببب - المحامي نادر العوضي - د.عادل الريس / كاريبوبراكتر - مطعم مذاق العرب - دكتور حسن قطب - ابراهيم البصيلي - د. جلال نوفل - د ايريني كمال - الدكتور محمد البيك - امل مكتب المهندس خميس الكيومي - سفريات الملك - حازم - د.محمد البيك - المحامي. خالد عبدالله الزبني - فوزي جلباخ العليمي - ام اثير المعالجه - د.شمايل السنافي - ثامر الشوا - أسامه السكرتير المجلس - جمال باخشوين -
الجديد العطيبي - الطاهر - استفسار عن عائلة المسعي - عائلة القصمه - خريطة صحراء الكويت التفاعلية - الشالح - رسالة: تدشين موقع أخبار الكويت - عيسى عبدالمحسن سيد عيسى الرفاعي - اليوسف - القحص - طالب - الخبيزي - الجعفر - المحمد - بدر - العواد - صرخوه - العون - البوص - عقاب - الجلوي - غضنفري - خاجه - كندري - مقدس - الحقان - الجدي - البحوه - الصلال - مراد - النجار - اشكناني - الشعلان - الدعسان - النقيب - العميرة - الرميضي - الخنفر - المحميد - البداح - العبدلي - لاري - الخلف - الرميح - العلاطي - القاسم - الزعابي - المشاري - الشويع - التوحيد - العبدالله - العمير - المشعان - فقط - الربعي - العفاسي - المهنا - الربيعان - عبدالله جاسم الهاجري - السنافي - الكوح - القبندي - الوسمي - الجيماز - الحميدي - النويعير - عبدالعزيز حمد العسعوسي - أسيري - شمساه - اللوغاني - شيبة - الوهيده - الاستاد - العبدالوهاب - عبدالفتاح محمد رفيع معرفي - المجدلي - بوحمره - الخباز - شرار - الدين - الهندال - العمران - الحاتم - الطويل - المنيس - خلفان - المنصوري - الشماع - الشريع - المعوشرجي - الميموني - الخشرم - الخضاري - الرويعي - الجنفاوي - الحمادي - شعيب - القطامي - الطباخ - التركيت - الأمرُ بيد... الحكيم - إسرائيل تمنع وصول 12 معلماً فلسطينياً إلى الكويت - صرف دعم عمالة للرياضيين المُحترفين في «الشركات التجارية» - مساهمو «أم الهيمان» أودعوا 11 مليون دينار من رأس المال - عُمان واحة الأمن والاستقرار في منطقة تموج بالصراعات الجيوسياسية ... - بـ «الحديد والنار»... «التربية» تحكم شركاتها - سهيلة الصباح: «التوستماسترز» برنامج عالمي لصقل مهارات ذوي الإعاق... - «عاصمة البلدي» تتابع إلغاء تخصيص المواقع غير المحافظ عليها في في... - «الكهرباء»: قرار وشيك باعتماد كشف أصحاب الوظائف الفنية المساندة - 300 دينار... هل تَردع مُخالفات المخيمات الربيعية؟ - باسل الصباح: قريباً... ربط إلكتروني بين المستشفيات ومراكز الرعاي... - المطر «طَقْ» والسيول جرفت «روف» محمية صباح الأحمد - «ليماك» تحصل على أقل الأسعار في مناقصة حزمة المطار الثانية - «هجرة عزّاب» من «الجليب» إلى السالمية - المطاوعة يبحث في باريس تبادل المعلومات بشأن التدريب الفني والقضائ... - «الكويتي للتنمية» يوقع اتفاقية قرض مع سيراليون بـ 5 ملايين دينار - وفد قضائي كويتي يصل إلى باريس لبحث التعاون الثنائي - البنك الإسلامي للتنمية يشيد بجهود الكويت في مجال العمل الإنساني - وزارة الدفاع تشارك في فعاليات معرض دبي للطيران 2019 - الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية يوقع اتفاقية قرض مع سيراليون بخمسة ملايين دينار - «الفتوى والتشريع»: ترقية 79 من أعضاء الإدارة إلى درجة مستشار - «الإطفاء» تؤكد جاهزية مراكزها لموسم الأمطار - سمو الأمير يعزي خادم الحرمين بوفاة تركي بن عبدالله - «صندوق البيئة» ناقش الإشراف على مرادم النفايات - وزير الخارجية يلتقي نظيرته في سيراليون ويوقعان اتفاقيات تعاون - رئيس مجلس الامة يؤكد ثقة الشعب الكويتي بحكمة سمو أمير البلاد - نائب رئيس وزراء البحرين: الكويت بحكمة سمو الأمير تبوأت مكانة مرموقة - الإطفاء : جميع مراكزنا مستعدة لموسم الأمطار - سمو الامير يعزي خادم الحرمين الشريفين بوفاة الامير تركي بن عبدالله - الغانم: أقول للكويتيين اطمئنوا فهناك أمير كبير حكيم يقدر الأمور و... - طلب نيابي لتكليف ديوان المحاسبة بالتحقيق في «يوروفايتر» و«صندوق ا... - فهد العيسى مديرا لإدارة مكتب وزير الصحة - سمو الأمير يهنئ سلطان عمان بالعيد الوطني لبلاده - السفير علي الخالد يسلم الرئيس اليمني رسالة من سمو الأمير - «هيئة الاتصالات» تنشئ مختبرا لفحص الأجهزة - المنبر الديموقراطي: الكويت تمر بمنعطف تاريخي صعب يستلزم توحيد الج... - سمو أمير البلاد يهنئ سلطان عمان بالعيد الوطني لبلاده - سفير الكويت بالسعودية يسلم الرئيس اليمني رسالة من سمو امير البلاد - محافظ مبارك الكبير يفتتح فرع مكتب الإنماء الاجتماعي - المطيري: علاج 70 مريض قلب من اللاجئين السوريين في الأردن و14 حالة... - «نزاهة» حول «صندوق الجيش»: استعداد كامل لتقديم الدعم الفني اللازم... - «تحذير جوي»: أمطار رعدية متفرقة ورياح نشطة - عبدالله الكندري لـ «الراي»: وزراء ونواب سابقون ومسؤولون يملكون بي... - ... صارت بين الشيوخ - «صناعات الغانم» تشارك في مؤتمر اتحاد الطلبة - أميركا - الكويت توقّع اتفاقية تعاون مع جامعة «ليون 3» الفرنسية - الأداء البرلماني من منظور مواطنين ... ضعيف ولم يقارب القضايا الم... - «القوى العاملة»: جاهزون لفرض رسم الـ 300 دينار على غير الملتزمي... - 18 مليار دولار استثمارات كويتية في الأردن - 1095 موظفاً كويتياً استقالوا بين العامين 2016 و2018 - 30 امرأة تصاب بسرطان عنق الرحم يموت منهن 12 حالة... سنوياً - الموسوي لـ «الراي»: لا تلاعب في تقارير حوادث الحريق - هل تحوّلت طوابير الأعراس إلى أزمة ... الخروج منها في «تهنئة هاتف... - تفاعل نيابي مع قضية «صندوق الجيش»: النيابة و«نزاهة» و«المحاسبة» أ... - «الإطفاء» تدعو لأخذ الحيطة والحذر من عدم استقرار الطقس - الدكتور سلمان الصباح: 5 آلاف جراحة سمنة في الكويت سنويا - تجديد رخص السوق إلكترونيا ابتداءً من الغد - الغانم: سأضع النقاط على الحروف فيما أثير.. غدا - الاطفاء تدعو لاخذ الحيطة والحذر لعدم استقرار الطقس - رئيس جمعية الجراحين الكويتية: 5 الاف جراحة سمنة في الكويت سنويا - دولة الكويت تجدد التأكيد على ضرورة احترام سيادة الصومال واستقلاله السياسي - الجراح: مستعد للمثول أمام القضاء الكويتي لكشف الحقيقة التي أخفاها... - «الصحة»: تقاضي طبيب مبالغ وهدايا مقابل تقارير طبية للعلاج بالخارج... - «الصحة» تستحدث إدارة التدقيق البيئي - ناصر الصباح: ما ذكر من أسباب لاستقالة الحكومة وهي الرغبة في إعادة... - الارصاد الجوية: فرص لامطار متفرقة على بعض المناطق وخصوصا الجزر - ريم الخالد سفيرة مقيمة فوق العادة في كندا - نشاط إنساني كويتي مكثف لدعم المؤسسات الدولية ومساعدة اللاجئين والنازحين بالمنطقة - السفيرة الكويتية لدى كندا تقدم اوراق اعتمادها لحاكم عام كندا - 1894 عدد الطلبة المقيمين بصورة غير قانونية المقيدين في (التطبيقي) - الشبكة الوطنية ترصد زلزالا بقوة 4ر3 درجة شمالي البلاد - «الشبكة الوطنية»: زلزال بقوة 3.4 درجة شمالي الكويت - «الرحمة العالمية» تفتتح مركزا لرعاية المهتديات في بريطانيا - الكويت تؤكد أهمية مد الجسور بين الأديان وتنمية الوعي لدى الشباب - الكويت تؤكد اهمية مد الجسور بين الاديان وتنمية الوعي لدى الشباب - جمعية الرحمة العالمية تفتتح مركزا لرعاية المهتديات الجدد في بريطانيا - الكويت تدعو رعاياها في هونغ كونغ للابتعاد عن مناطق الاحتجاجات - الهلال الأحمر الكويتي يعلن إقلاع طائرة إغاثة إلى السودان محملة بالأدوية - الكويت تدعو رعاياها إلى الابتعاد عن مناطق الاحتجاجات بهونغ كونغ - وصول طائرة رابعة من المساعدات عبر الجسر الجوي الكويتي للسودان - 10 أطنان من الأدوية وحليب الأطفال من الكويت إلى السودان - جمعية السلام تتسلم مقرها من «الشؤون».. وتستقبل التبرعات الأحد - «ناتو»: تطوير الشراكة مع الكويت - «ثقافي القاهرة» لـ«مبتعثي جامعة الكويت»: فعلوا الخدمة الذاتية - حلف ناتو يعرب عن أمله في تعزيز علاقات التعاون مع الكويت - سفير الكويت لدى بلجيكا جاسم البديوي يشيد بمستوى العلاقة بين الكويت والاتحاد الاوروبي - «الأرصاد»: طقس غائم وأمطار متفرقة - إعادة ترتيب البيت الحكومي - «الإدارية المستعجلة» تلغي قرار إغلاق الصيدليات نهائياً على جميع ا... - السلك الديبلوماسي ودّع السفير الياباني - عبدالصمد: حقوق إنسانية كاملة لـ«البدون» حتى نجد حلاً جذرياً - جامعة الكويت: لا إلغاء لاختبار القدرات في مادة الكيمياء - «الإطفاء» تصدر تعليماتها التوعوية للمخيمات الربيعية - أمنيات نسائية بوصول المرأة إلى «البلدي» بـ... الانتخاب - «القوى العاملة»: نبحث عن فرص جديدة للتوظيف خارج البنوك والاتصالات - الخراز: توجه لمنح «المعاقين» الأولوية في «المشاريع الصغيرة» - «الكهرباء» ألغت مشروع إنشاء وحدات معالجة تلوث الوقود في المحطات - مركز «ريكونسنس» يستضيف ديبورا جونز في ديسمبر - الغانم: لا نية لسمو الأمير لحل المجلس في الوقت الحالي - وزارة الصحة: تطوير الأداء الطبي والفني ضرورة لتعزيز النظام الصحي -
آخر المشاهدات قطع الكهرباء عن 4 عقارات وتوجيه 15 إنذارا بإخلاء عزاب في «العاصمة... - الحسينيات استعدّت لإحياء ليالي «عاشوراء» - سيدة اعمال العام /مها خالد الغنيم - عائلة المكيمي - آل العثمان في الكويت بمنطقة شرق - فرحان الفرحان 21/12/2001 - رائدة الاذاعة الكوتية أمينة الشراح - النصرالله (الضاحية) - أحمد العدواني - في مزرعة العيار - ضيف الله نهار مسفر نهار العتيبي - بشر يوسف الرومي - عائلة الملا ( ملا عيسى ) - الصراف (النياده) - سؤال عن عائلة الرياحي - القدفان - مشاكل الوكالة غير القابلة للعزل أكبر من «راتب ربة المنزل» - مصنع «أمنية» لتدوير البلاستيك في صناعية الجهراء - استفسار: عن عائلة اليوحة السميط - العريفان (الجهراء) - اشادة الشيخة سهيلة الصباح الاستشارية التربوية بالتعاون مع جمعية علم النفس الكويتية - ابرز وجهات السياحة والتسوق في الكويت ذا جيت مول أبرز وجهات التسوق شعبية في محافظة الأحمدى - الهلبان - وثيقة تاريخية - منطقة الكويت الثقافية الوطنية - قصيدة فلاح جفران مطلق الدغيم العوني: منهو يخيل البرق - انجاز جديد للأطباء الكويتيين، اختيار المخترع د/احمد نبيل أول طبيب عربي «مبتكر» في جامعة بريطانية - أستاذ الكيمياء بجامعة الكويت د. سعد مخصيد ومحاضرة عن علاجاته المبتكرة للسرطان - د. العجيري: حديقة الروضة ملتقى خطيْ العرض والطول في الكويت - طلبات المناقشة.. أداة برلمانية فاعلة لاستيضاح سياسة الحكومة - مساهمو «أم الهيمان» أودعوا 11 مليون دينار من رأس المال - محمد وسمي ناصر السديران - زيد مزيد جبران الهاملي - الفداغ - «الوكالة غير القابلة للعزل» تمنع راتب «ربة منزل» - الشتيلي: 20 موقعا خدميا لرواد البر.. وحددنا مع «التعاونيات» الشرو... - العجيل (الروضة/الفحيحيل) - الوقيان - استفسار: عن عائلة الرفدي - الصفران - الشايع - استفسار: عن عائلة السطام - الصالح: إنصاف الأخصائيين الاجتماعيين بإقرار زيادة المخصصات المالي... - جمعان عوض عياد عوض العازمي - عمعوم مناع مشخص - الهولان - المخلد - «راتب ربة المنزل»... يُشعل خلافاً مجتمعياً - علي مبارك عبيد الشمري - عائلة الفضل ( سبيع ) - وزير الديوان الاميري بالانابة: استلهام العبر من تضحيات شهداء الكويت - الفضل «يُطلق النار» على «لجنة الدمخي»: موضع شك ويتكلمون عن الشرف... - ذيبان غنام حيلان المطيري - استفسار عن عائلة المسعي - حامد عبدالرحمن علي خليفة العميري - الهرشاني - الراحل الفنان خالد النفيسي - العجيمان - الفنانة / نوال الكويتية - هكذا يتم اغتـيال المواهب واصحاب المهارات الخاصه في المدارس - الجلوي - النموذج المعمارى الكبير القصر الأحمر في الكويت وجهة تنبض بالتاريخ - (المرأة والأسرة) البرلمانية توصي بالزام المقبلين على الزواج دخول دورة تدريبية - حسن عتيق ناصر صقر المويزري - اليعقوب (سعدون) - رئيس جمعية أطباء الأسنان لـ«الراي»: البنج يُعطى لآلاف المرضى يوم... - المسيليم - عبدالله حمد خليفة الحميدة - ارجو المساعده:) - عائلة السندي - نجم العصر الذهبي للكرة الكويتية جاسم يعقوب - الضليعي - عايلة المحيطيب - الصقر (الزايد) - الفهد (رومي) - علي عبدالله مسلم العتيبي - نبذه عن عائلة بودريد - جمعية السلام تتسلم مقرها من «الشؤون».. وتستقبل التبرعات الأحد - فهد العيسى مديرا لإدارة مكتب وزير الصحة - المخيطر - اليحيوح - وكيل «الأشغال» يبدأ جولاته من «صباح الأحمد» - وكيل وزارة الاشغال العامة /صرف نحو مليار دينارلمشاريع تطوير الطرق الرئيسة - نواب حول استقالة الحكومة: نتطلع لنهج جديد.. ويدنا ممدودة للتعاون - الكويت توقّع اتفاقية تعاون مع جامعة «ليون 3» الفرنسية - دولة الكويت توقع اتفاقية تعاون مع جامعة ليون الفرنسية - الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية يوقع اتفاقية قرض مع سيراليون بخمسة ملايين دينار - وزراء دولة لشؤون مجلس الأمة - النائب د. محمد العبدالجادر يسأل عن استثمارات النفط - مجلس الامة ديسمبر 2012 - سهيل مدوخ نهار خضر المطيري - هنأ نواب العسكريين المتقاعدين من ضباط الصف والأفراد بموافقة المجلس على منحهم معاشات استثنائية ومكافآت استحقاق - لجنة حماية المال العام تتكلف بالتحقيق في تجاوزات هيئة أسواق المال - الممثل الكويتى /محمد جابر - الرهيماني - المنيخ - مبارك سلطان فهران عبدالله العدواني - التورة - «الكهرباء» وفّرت 1.351 مليون كيلو وات من الطاقة العام 2018 - المؤسسة العامة للرعاية السكنية تستدعي الدفعة الرابعة من إن 11 بمشروع جنوب صباح الأحمد - صرف «المساعدات الاجتماعية» لمن لم يُحدّث بياناته... قبل العيد - العياضي - سؤال عن عائلة الفليــج .. - «التربية»: تدريب الباحثين النفسيين الجدد على التعامل مع السلوكيا... - 30 امرأة تصاب بسرطان عنق الرحم يموت منهن 12 حالة... سنوياً - «الغوص» يسحب سفينة غارقة في الممر الملاحي الى ساحل المسيلة - العقيل: لا أملك حسابا على «تويتر» - نقابة نفط الخليج: السماح للعاملين بالعلاج في جميع المستشفيات الخاصة - أسباب إبعاد جابر العلي عن ولاية العهد 1978 - الهيئة العامة للقوى العاملة تعلن حظر تشغيل العمالة بالأماكن المكشوفة ظهرا من 1 يونيو - بدر سعود العبدالرزاق...في ذمة الله - مزايدة لوحات «حولي» الإعلانية بـ 22 مليون دينار - الخشرم - (الميزانيات البرلمانية) تناقش زيادة مكافآت الساعات الزائدة بالتطبيقي - الغوينم (المرقاب) - سمو الأمير يتوجه إلى السعودية لترؤس وفد الكويت في «قمم مكة» - الزامل (مسلم) - (موطأ مالك) أول كتاب كتب في الكويت قبل 4 قرون وربع القرن - دليل المراكز العلمية بدولة الكويت - الوطن + القبس. - الجوعان - الخليفة يقترح إقامة دائمة وعلاجًا وتعليمًا مجانيًّا وتملك عقاري لـ (البدون) - البنوان الغنيم - أكد ديوان المحاسبة تكثيف أعمال التدقيق على مكتب الاستثمار الكويتي في لندن - الموسوي لـ «الراي»: لا تلاعب في تقارير حوادث الحريق - النوخذه زامل حمود الفجي - عبدالله عوض محمد الخضير - المناعي - تقي (المناخ) - مرزوق الخليفة: أحترم حكم القضاء فى ابطال عضويتى وأشكر أبناء الكويت جميعًا - الباحث النفسى / د.عواد الغريبة الرشيدي - دولة الكويت تجدد التأكيد على ضرورة احترام سيادة الصومال واستقلاله السياسي - ناقش مجلس الأمة القضية الإسكانية وخطة الحكومة لتوفير المساكن للمواطنين - اشهر الشخصيات كويتية - تجديد رخص السوق إلكترونيا ابتداءً من الغد - اللاعب الكويتى جاسم الهويدي - بهمن - المشيطي (الشامية) - الشيخ علي الخليفة العبدالله الصباح - بوقريص (معيوف) - سمو الامير يهنئ الرئيس الايطالي بمناسبة العيد الوطني لبلاده - مجلس الأمة يناقش 16 تقريرا للجنة الميزانيات والحساب الختامي - المنصوري - إعلان المحكمة الدستورية فوز فراج العربيد بعضوية مجلس الأمة 2016 وبطلان عضوية مرزوق الخليفة ورفض باقي الطعون - اللافي: مدارس التربية الخاصة مستعدة لاستقبال العام الجديد - الهاجري ( الضاحية ) - النائب خالد العتيبي يقترح رفع سقف التأمين الصحي للدارسين في أمريكا - استفسار: عن عائلة الشراح - عاليه فيصل حمود زيد الخالد - صور مدرسة الصديق بالكويت 1955 - عهدي يعقوب يوسف يعقوب المطوع - المطوع - الذربان - مبنى شركة العمالة المنزلية جاهز وسيُفتتح مطلع سبتمر المقبل - سالم زنيفر محسن حرفش العجمي - الطيور .. أمثال.. أهازيج ..سوالف.. أغانٍ قيلت في الطيور - غنيمة الفهد - -xBuYAWX - العطيبي - صندوق التنمية: مليونا دولار لعلاج اللاجئين السوريين بالأردن - ممكن افادة عن النخيلان، المحارب، والمغامس - الرميح - الطبيب العالمى د / مرداس العتيبي - الرافعي.. نابغة الأدب وحجة العربي - الحصينان - المطيران - المخيال - مدرسة البكالوريا الأمريكية تحتفي بتخريج دفعة 2019 - الفوزان - عايده عبدالله أحمد القاسم - النائب د. رولا دشتي: المواطنون يستحقون جني ثمار الانتصار التاريخي - المنصوري (اليرموك) - البنوا - الدكتور اوالباحث النفسى /د.خالد صالح الخرينج - أريج الغانم: هيّأنا لخرّيجينا كل فرص القبول في الجامعات... ليحدّ... - الشبكة الوطنية ترصد زلزالا بقوة 4ر3 درجة شمالي البلاد - الزيد الناصر - علي بن يوسف الرومي ...... ؟ - حمد مرزوق هداب العازمي - «الغذاء والتغذية»: المسالخ المركزية على استعداد لاستقبال المضحين.... - الحمود: لتشكيل لجنة لاختيار مدير الجامعة - عبدالرحمن فلاح فارس البصمان - الدكتور العلامه الكويتى /عبدالله عبد الحسين اليتيم - مطالبة من عيسى الكندري بتعديل قانون هيئة الاستثمار - محمد سعود صقر القضيبي - خريبط - الجحمة - عائلة الصبر - الكنيمش - العبلاني - الكويتي... طويل العمر - كتاب مدرسة العثمان - القبس - الرشيد البداح - السمدان - رحم الله الشيخ / عبدالله السالم الصباح - رئيس لجنة فلسطين في مجلس النواب الأردني يصل البلاد في زيارة رسمية - تسليم أولى المناطق في مدينة المطلاع بداية 2019 - براك فهد عبدالله الداهوم العازمي - الكويت تسلّمت 20 صندوق رفات من العراق - ماجد نايف عبدالله ابورمية المطيري - الحويلة: نأمل التوافق على صيغة لـ«الاستبدال» تخدم المتقاعدين - إلغاء إقامات 20 ألف وافد في 3 سنوات - دولة الكويت تؤكد على موقفها الثابت تجاه القضية الفلسطينية - حصبان الفهيد ( الحصبان ) -
اليوم: الاثنين 18 نوفمبر 2019 , الساعة: 6:21 م / اسعار صرف العملات ليوم الاثنين 18/11/2019


محرك البحث


أبو حردبة ومالك بن الريب

آخر تحديث منذ 1 شهر و 13 يوم 0 مشاهدة

نبذه عن الموضوع :
عرفتهما الكويت حتى حفر الباطن إعداد: فرحان عبدالله الفرحان كنت أتتبع «التكملة والذيل والصلة في اللغة العربية»

شاركنا رأيك بالموضوع

أبو حردبة ومالك بن الريب
أكبر لصين في العصر القديم عرفتهما الكويت حتى حفر الباطن

إعداد: فرحان عبدالله الفرحان
كنت أتتبع «التكملة والذيل والصلة في اللغة العربية»
للحسن الصاغاني على الصحاح للجوهري
وذلك اثر ما اشتريت من معرض الكتاب التكملة
والذيل والصلة لمرتضى الزبيدي على القاموس في اللغة للفيروزآبادي في تكملة الصاغاني
توقفت في الصفحة 100ـ الجزء الاول عند كلمة (حردب)
واثارت انتباهي

فيقول الصاغاني (الحردبة) هي خفة ونزق، وابو حردبة احد اللصوص المشهورين.

قال الراجز:
الله نجاك من القصيم
وبطن فلج من بني تميم
ومن غويت فاتح العكوم
ومن أبي حردبة الأثيم
ومالك سيفه المسوم

وذكر الصاغاني ابو حردبة احد اللصوص المشهورين، لكنه لم يعلق على مالك وسيفه المسموم، وعندما نذهب الى الزركلي

في كتابه «الاعلام» الجزء الخامس صفحة 261

نجد مالك هو مالك بن الريب الذي توفي سنة 60 للهجرة وهو مالك بن الريب بن صوط بن قرط المازني التميمي الشاعر المشهور، وقد اشتهر مثل زميله ابو حردبة بقطع الطرق والاستيلاء على مال الغير.

عندما كلف معاوية بن ابي سفيان رضي الله عنه سعيد بن عثمان ابن عفان على خراسان سنة 56

وكان سعيد متوجها بالطريق من الحجاز مارا بحفر الباطن حتى ايران اليوم وفي منطقة (الروضتين) اليوم «الرقمين» بالقديم، وهي منزل مالك بن الريب المازني والتي يقول فيها:

«فلله دري يوم اترك طائعا بني بأعلى الرقمتين وماليا»

راجع في ذلك «معجم البلدان» الجزء الثالث صفحة 58

الى ان يقول: وقال ابو منصور
«الرقمتان النكتتان السوداوان على عجزي الحمار وهما الجاعرتان»

كان يتواجد في المنطقة من حفر الباطن اليوم إلى الرقعي والسالمي حتى الجهراء فرع قبيلة بني تميم بني مازن الذين منهم مالك الريب.

وما دام في أرضه وبين جماعته فله الحق ان ينهب ويسلب، والأسلوب نفسه إلى عهد قريب فقد كانت القبائل تغير على بعضها بعضاً وتنهب وتستولي على أموال الآخرين ويعتبرون ذلك شجاعة ومفاخرة بانه بطل عندما يغير على شخص يزرع طول السنة.

ويأخذ محصوله من التمر أو القمح أو الغنم، وليستولي عليه ذلك الكسلان بسلاحه فيعتبر هذا بطلا شجاعا، وذلك جبانا، بئس لها من تعريف.

وهذا هو سبب تأخر الأمة عصوراً طويلة لأنهم يلتفتون إلى السلب والنهب ويتركون العمل.

هذا ما كان به مالك بن الريب فانه كان سيد الحنش، وكان يقطع الطريق بهذا الأسلوب يقضون على التجارة وعلى الإنتاج والتعامل والكل يستعد للدفاع عن نفسه من السلب والنهب.

كان سعيد بن عثمان بن عفان بعيد النظر عندما قيلت له قصص مالك بن الريب فطلبه اليه وهو متجه إلى خراسان، وعند المقابلة انّبه سعيد على هذا العمل اللصوصي
فقال مالك:
«انه الفقر والفاقه يا سيدي»

فقال له سعيد
«سآخذك معي وهناك ستجد رزقاً حلالاً ونعمة، خصوصا وانك شجاع ستؤدي دوراً مهماً في تلك البلاد التي ستذهب معي إليها»

وفي اثناء مرافقة سعيد فتح الله عليه بالإيمان والتنسك وظل في تلك البلاد النائية وهي مدينة مرو قريبة من حدود أفغانستان اليوم، ولما أحس بان صحته ابتدأت تتراجع وكان عنده احساس بان نهايته في هذه البلاد النائية البعيدة عن الأهل والخلان.

قام بصياغة ملحمته التاريخية شعراً، والتي يعزي نفسه بها ويرثي لحاله في هذه البلاد البعيدة، حيث لا أنيس ولا ونيس.

هذه القصيدة أو الملحمة التاريخية التي سجل بها ذكرياته ومواطن طفولته وتحركاته
وسجل اسماء المناطق التي مازالت الأماكن المعروفة إلى اليوم سواء في الكويت أو المملكة السعودية قبل (الغض) غض في الكويت وهو يرددها في أكثر من بيت والرقمتين حيث مساكن أهله وربعه وكذلك الشبيكة القريبة من الزبير اليوم وايضاً الرحى والرحية اليوم التي يقول فيها:

فياليت شعري هل تقبرت الرحى
رحى المثل أدامت بفلج كما هيا

كان هناك مثل سائر لمالك بن الريب:
العبد يقرع بالعصا
والحر يكفيه الوعيد

فقال يزيد بن مفرغ:
العبد يقرع بالعصا
والحر تكفيه الملامة

فقال الصلتان العهمي:
العبد يقرع بالعصا
والحر تكفيه الإشارة

وهنا يسرني أن ألحق هذه الملحمة الشعرية لمالك بن الريب في بلاد الغربة وهي فعلا بحق من يقرأها يتألم فهي ثمانية وخمسون بيتا وهي:

ألا ليت شعري هل أبيتنَّ ليلةً
بجنب الغضى أزجي القلاص النواجيا
فليت الغضى لم يقطع الرّكب عرضَه
وليتَ الغضى ماشي الركابَ لياليا
لقد كان في أهل الغضى لودنا الغضى
مزارٌ ولكن الغضى ليس دانيا
ألم ترني بعتُ الضلالةَ بالهدى
وأصبحت في جيش ابن عفّان غازيا!
وأصبحت في أرض الأعادي بعيد ما
أراني عن أرض الأعادي قاصيا
دعاني الهوى من أهل أود وصحبتي
بذي الطّبسين فالتفتُّ ورائيا
أجبتُ الهوى لما دعاني بزفرةٍ
تقنعت منها، أنْ ألام، ردائيا

أقول وقد حالت قُوى الكرْد دوننا:
جزى الله عمراً خير ما كان جازيا
إن الله يرجعني م.ن الغزو لا أرى
وإنْ قلّ مالي طالباً ما ورائيا

تقول ابنتي، لما رأتْ طول رحلتي:
س.فاركَ هذا تاركي لا أباليا
لعمري، لئن غالتْ خُراسانُ هامتي
لقد كنتُ عن بابيْ خراسان نائيا
فإن أنجُ من بابي خرسانا لا أعدْ
إليها، وإن منَّيتموني الأمانيا
فلله درّ.ي، يوم أترُك طائعا
بنيَّ بأعلى الرَّقمتين، وماليا
ودرُّ الظ.باء السانحات عشيةً
يخبرنَ، أني هالكٌ، منْ ورائيا
ودرُّ كبيرَي اللذين كلاهما
عليَّ شفيقٌ ناصحٌ لو نهانيا
ودرُّ الرجال الشاهدين تفتُّكي
بأمري ألا يقصروا من وَثاقيا
ودرّ الهوى من حيث يدعو صحابه
ودرّ لجاجاتي ودرّ انتهائيا
تذكَّرتَ من يبكي عليّ فلم أجدْ
سوى السيف. والرمح الرديني باكيا
وأشقرَ محبوك يجُرّ لجامه
إلى الماء لم يترك له الموتُ ساقيا
ولكن بأكناف السُّمينة ن.سوةٌ
عزيزٌ عليهن العشيّةَ مابيا
صريعٌ على أيدي الرجال بقفرة
يُسوُّون لحدي حيثُ حُمَّ قضائيا
ولمَّا تراءتْ عند مرْوَ منيتي
وخلّ بها جسمي وحانتْ وفاتيا
أقول لأصحابي: ارفعوني فإنه
يقَرُّ بعيني أنْ سهيلٌ بدا ل.يا
فياصاحبي رحلي، دنا الموتُ فانزلا
برابية، إني مقيمُ لياليا
أقيما عليَّ اليومَ أو بعضَ ليلةٍ
ولا تُعجلاني، قد تَبينَ شانيا
وقوما، إذا مااستُلّ روحي، فهيئا
لي السّدرَ والأكفانَ عند فَنائيا
وخُطا بأطراف الأسنَّة مَضجَعي
ورُدّا على عينيَّ فضلَ ردائيا
ولا تحسداني بارك الله فيكما
من الارض ذات العرض ان توسعاليا
خذاني فجراني ببردى اليكما
فقد كان قبل اليوم صعبا قياديا
وقد كنت عطّافا اذا الخيل ادبرت
سريعا الى الهيجا الى من دعانيا
وقد كنت صبارا على القرن في الوغى
وعن شتمي
ابن العم والجار وانيا
فطورا تراني في ظلال ونعمة
ويوما تراني والعتاق ركابيا
ويوما تراني في رحى مستديرة
تخرق اطراف الرماح ثيابيا
وقوما على بئر السمينة اسمعا

بها الغر والبيض والحسان الروانيا:
بانكما خلقتماني بقفرة
تهيل عليّ الريح فيها السوافيا
ولا تنسيا عهدي خليليّ بعدما
تقطّع اوصالي وتبلى عظاميا
ولن يعدم الوالون بثا يصيبهم
ولن يعدم الميراث مني المواليا
يقولون: لا تبعد، وهم يدفنونني
واين مكان البعد الا مكانيا
غداة غد يالهف نفسي على غد
اذا ادلجوا عني واصبحت ثاويا
واصبح مالي من طريف وتالد
لغيري وكان المال بالامس ماليا
فياليت شعري هل تغيرت الرحى
رحى المثل او امست بفلج كما هيا
اذ الحي حلوها جميعا
وانزلوا بها بقرا حم العيون سواجيا
وعين وقد كان الظلام يجنها
يسفن الخزامى مرة والاقاحيا
وهل اترك العيس العبالى بالضحى
بركبانها تعلو المتان الديافيا
اذا عُصبُ الركبان بين عنيزة
وبولان عاجوا المبقيات النواجيا
فياليت شعري، هل بكت ام مالك
كما كنت لو عالوا بنعيك باكيا!
اذا مت فاعنادي القبور فسلمي على الرمس
اسقيت السحاب الغواديا
على جدث قد جرت الريح فوقه
ترابا كسحق المرنباني هابيا
رهينة احجار وترب تضمنت
قراراتها مني العظام البواليا فيا صاحبي
إما عرضت فبلغن
بني مازن والريب ان لا تلاقيا
وعطل قلوصي في الركاب فانها
ستفلق اكبادا وتبكي بواكيا
وأبصرت نار المازنيات موهنا
بعلياء يثنى دونها الطرف وانيا
بعودي ألنجوج أضاء وقودها
مها في ظلال السدر حورا جوازيا
بعيد غريب الدار ثاو بقفرة
يد الدهر، معروفا بأن لا تدانيا
أقلب طرفي حول رحلي فلا أرى
به من عيون المؤنسات مراعيا
وبالرمل منا نسوة لو شهدنني
بكين وفدّين الطبيب المداويا
وما كان عهد الرمل عندي وأهله ذميما
ولا ودعت بالرمل قاليا
فمنهن أمي وابنتاها وخالتي
وباكية أخرى تهيج البواكيا


أخيرا فهذا هو
مالك بن الريب الشاعر اللص النهاب الذي انتهى ناسكا متعبدا.

واستشهد في المعارك على سفوح جبال مرو في آخر حدود إيران اليوم.

مالك بن الريب الذي تواجد وعاش مع عائلته وقبيلته بني مازن في ارض الكويت حتى أنهم احتلوا سفوان في المعارك التاريخية.

يقول في كتاب «معجم ما استعجم» للبكري الجزء الثالث صفحة 740

قال الشرقي بن القطامي:
التقت عليه القبيلتان على سفوان
والقبيلتان هما بنو تميم منهم بنو مازن وبنو شيبان من بكر بن وائل

فقال الوداك بن ثميل المازني:
رويدا بني شيبان بعض وعديكم
تلاقوا غدا خيلي على سفوان

هذه النبذة التي ذكرها البكري في «معجم ما استعجم» تدل على تواجد بني مازن في الروضتين الرقمتين.

وهي على مقربة من سفوان، وبهذا توجه بنو مازن لاحتلال هذه المنطقة لان فيها مياها عذبة وأسواقا، وتسهل لهم تنقلهم وسيطرتهم على هذه المنطقة.

لهذا لم يكن مالك بن الريب عندما دنا أجله أن ينسى بني عشيرته وقومه وأترابه والمنطقة التي تربى فيها، بل ولد فيها.

لهذا جاءت ملحمة محزنة ومؤلمة، وهو يودع الدنيا لا قريب ولا حبيب.
وهو يقول في آخر هذه الملحمة:
فمنهن أمي وابنتاها وخالتي
وباكية أخرى تهيج البواكيا

أقول فعلا إنها قصة وملحمة، بل تنقلك إلى التاريخ البعيد إلى الأهل والخلان، لهذا سجلناها ورسمناها في هذا البحث.



جريدة القبس 27/3/2009
 
التعليقات

لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق بالضغط هنا

تصنيفات الموقع
الأكثر مشاهدة خلال 24 ساعة
الأكثر قراءة
شاهد الجديد لهذه المواقع