ولد عام 1910 وتلقى تعليمه في الكتاتيب ثم انتقل الى مدرسة الملا عبداللطيف العمر ثم انتقل الى مدرسة المباركية .

عمل في مهنة الغوص على اللؤلؤ واصبح نوخذه على احد السفن الكويتية ، تميز بهدوئه وحكمته ورزانته في أتخاذ القرارات وحبه الشديد لعمل الخير وخدمة الوطن وله العديد من الاعمال الخيرية من بناء مساجد والمراكز الاسلامية وطباعة المصاحف .

عين عضوا في المجلس البلدي عام 1951 وعين عضوا بمجلس المعارف عام 1961 وانتخب عضوا في اول مجلس للامة عام 1963 عين وزيرا لوزارة الشئون الاجتماعية والعمل عام 1963 ثم عين وزيرا لوزارة الاوقاف والشئون الاسلامية عام 1965 .

له في وزارة الاوقاف العديد من الانجازات منها تاسيس ادارة خاصة للوقف وزيادة عدد المساجد من 43 مسجد الى 770 مسجدا والعمل على أعداد الموسوعة الفقهية حتى صدرت عام 1980 . اما عن أنجازاته في وزارة الشئون الاجتماعية والعمل هي أشهار عدد 14 جمعية نفع عام .

توفي سنة 1979 وتم تسميت احدى الدورات الرمضانية لكرة القدم بأسمه منذ عام 1980 وحتى الان وتقام في شهر رمضان الكريم من كل عام وأكتسبت شهرة واسعه